عربي تك
التقنية بعيون رقمية

طريقة تحويل ملف PDF عربي الى ملف وورد عربي ودون اخطاء

كثيرا ماواجهنا مشكلة تحويل ملف PDF عربي الى ملف وورد عربي الا ووصلنا الى نتيجة مفادها, ان اعادة كتابة النص ومحتوى ملف PDF من الصفر افضل بكثثير من نتائج عملية التحويل التي تشوبها مثات الاخطاء الاملائية والنصوص العشوائية الناتجة عن عملية التحويل والتي تحتاج الى الكثير من الوقت لترقيعها وتصحيح هذا الكم من الاخطاء.

برامج كمبيوترية كثيرة تدعي قدرتها على التحويل من PDF عربي الى وورد عربي, لكنها عمليا مربكة الى حد كبير ونتائجها دوما مخيبة للامال.
ونؤمن بان المشكلة ليست في آلية التحويل بقدر مشكلة الترميز الخاصة باللغة العربية والتي تفشل تلك البرامج في التعامل معها باحترافية في حين انها ناجحة الى حدود كبيرة مع لغات اخرى بعيدة عن لغتنا الام.

ماسنستعرضه هنا هو برنامج اثبت قدرته في تلك المهمة pdf graber عند ضبط بعض خياراته, ليعمل على تحويل الملف PDF العربي الى نص يقبل التعديل واعادة التحرير على برنامج الوورد الشهير Microsoft Word باصداراته المختلفة.

برنامج بحلته الرسمية ليس مجاني وثمة نسخة تجريبية منه متوفرة للتحميل من موقعه الرسمي تتيح لك تحويل الملفات الى العربية لكنها ستعمل على ترميز بعض الحروف بـ X كي تثبت لك قدرتها على تحويل كامل النص حال قمت بشراء النسخة, وهي كذلك عمليا, لكننا سنعمل هنا على عرض النسخة الكاملة التي يمكنك تحميلها من الرابط هنا:

Pdf Graber 56MB

بتثبيت البرنامج, اعمل على تسجيله بالبيانات التي عليك تحميلها من الرابط هـــــنا.

تحويل ملف PDF عربي الى ملف وورد عربي ودون اخطاء

من واجهة البرنامج الرئيسية ولكي نتمكن من اتمام عملية تحويل ملفات الـ PDF العربية الى وورد عربي دون مشاكل, عليك الدخول الى options ومنها الى Preferences ثم ازالة علامة الاختيار عن Request for replacing ومن ثم الانتقال الى التبويب font options وازالة علامة الاختيار عن Replace embedded font والضغط على Apply للعودة الى واجهة البرنامج ولجلب ملف الـ PDF.

  • اضغط على add من واجهة البرنامج الرئيسية واستدعي ملف الـ PDF.
  • انتقل الى تبويب Output لتغيير مسار حفظ الملف الجديد على سطح المكتب لسرعة الوصول.
  • اضغط على Export لتبدأ عملية التحويل كما يجب ان تكون النتائج.

قد يهمك :   طريقة تحويل جهاز الكمبيوتر ليعيد بث الانترنت واي فاي Hotspot

التعليقات مغلقة.