أخبار الموبايلات

Brian Acton يطالب مستخدمي الفيسبوك بحذف حساباتهم و مارك يرد

بعد فضيحة الفيسبوك

بعد ايام من نشر شركة Cambridge Analytica تقريرها حول تسريب بيانات 50 مليون مستخدم لموقع وتطبيق التواصل الاجتماعي فيسبوك. جاء احد مؤسسي تطبيق الواتساب Brian Acton ليشن حمله رآها البعض بالشرسة ضد الفيسبوك مطالبا جميع مستخدمي هذه المنصة بحذف حساباتهم.

تصدر الهاشتاج الذي تبناه Brian Acton على تويتر والذي حمل الوسم DeleteFacebook ولاندري حقيقة ان كان السيد Brian مهتم الى هذه الدرجة بخصوصية المستخدمين ومن تم استغلال بياناتهم في امور سياسية ام هي محاولة للترويج والتذكير بالتطبيق Signal الذي يعمل Brian على تطويره بعد استحواذ الفيسبوك على الواتساب بمبلغ 19 مليار دولار منذ 4 سنوات.

منذ ان خرجت فضيحة استغلال بيانات مستخدمي الفيسبوك للعلن ولم يكن هناك اية ردود فعل من ادارة الفيسبوك والسيد مارك الا هذا اليوم حين نشر زوكربيرغ على صفحته بما نصه :

لدينا مسؤولية حماية بياناتكم وان لم نستطع ذلك فلا نستحق ان نقوم بخدمتكم, نعمل كي نتجنب حدوث هذا الامر مرة اخرى.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

الغريب في منشور مارك, تأكيده لحدوث مثل تلك التسريبات دون ان يبدي اية اعتذارات واكتفى بوعود بعدم حدوث ذلك في قوادم الايام!

الجدير بالذكر ان القيمة السوقية للفيسبوك شهدت انخفاضا بقيمة 50 مليار دولار خلال ايام قليلة.

Advertisement

التعليقات مغلقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة قبولاقرأ المزيد