8 ميزات يجب أن تتوفر بهاتفك الجديد قبل الشراء

تطلق الشركات المصنعة للهواتف الذكية أجهزة جديدة طوال العام مما يجعل لدينا كمية كبيرة من الهواتف الذكية المختلفة في المواصفات والأسعار ولهذا عند شراء هاتف ذكي نصبح في حيرة فهناك هواتف بكاميرات عالية الدقة ولكن شاشتها غير مقاومة للخدوش وأخرى تمتلك تصميم جذاب ولكنها لا توفر مساحة تخزينية كبيرة أو ليست بالمواصفات المفضلة لديك وهكذا، ومن المؤسف أن هناك العديد من المستخدمين الذين يقعون في بعض الأخطاء عند شراء هاتف ذكي حيث يتجاهلون بعض المواصفات بالهاتف، ولهذا سوف نستعرض معكم مجموعة من الجوانب التي يجب التفكير بها قبل شراء هاتف ذكي لأنها توفر تؤثر بشكل كبير على تجربة استخدامك للهاتف الذكي، ولنتعرف على تلك الميزات.

شارك بالنشر على مواقع التواصل

1– طبقة Oleophobic

بصرف النظر عن مدى دقة الشاشة ومدى سطوعها، هناك تفاصيل أخرى يجب أن تفحصها دائما مثل إذا كانت شاشة الهاتف مزودة بطبقة طلاء مضاد من نوع Oleophobic وتلك المادة تعتبر طبقة رقيقة إضافية تعمل على حماية الشاشة من الدهون والبصمات التي تأتي من ملامسة الأصابع للهاتف، وإذا كانت شاشة الهاتف الجديد لا تحتوي على تلك المادة أو أنها ذات نوعية رديئة، حينها سوف يفقد شفافيته وتمتلئ الشاشة بالزيت والشحوم في غضون دقائق ومع أن الهاتف سوف يستمر في العمل إلا أن الشاشة سوف تكون عبارة عن بُقع ولن تصبح سلسة كما كانت أول مرة ولهذا عند محاولة شراء هاتف ذكي جديد، تأكد من طبقة الطلاء الإضافية بالشاشة واسأل أحد الخبراء عن نوعية تلك المادة التي تمنع ظهور كلا من البصمات والشحوم.

2– زجاج الغوريلا

بالإضافة إلى مادة Oleophobic، يجب عليك التأكد من أن الهاتف الجديد يمتلك شاشة مزودة بطبقة زجاجية للحماية، معظم الهواتف الذكية تعتمد على زجاج الغوريلا من الشركة المعروفة كورنينج، وزجاج الحماية غوريلا يعتبر طبقة إضافية تعمل على امتصاص الصدمات وتقليل حجم التأثير عند يسقط الهاتف وبالتالي لن تنكسر الشاشة في كل مرة ينزلق الهاتف من يديك، لذا تأكد من أن الهاتف الجديد الذي تريد شرائه يحتوي على أحدث طبقة من زجاج الغوريلا الخاص بشركة كورنينج لتضمن حماية الشاشة.

3– شاشة LCD أو OLED

ظهرت شاشات OLED في الآونة الأخيرة كميزة مخصصة للهواتف المتطورة والرائدة وللوهلة الأولى سوف تبهرك الدقة العالية والألوان المبهجة والإضاءة الساطعة ومع أن تلك الشاشات رائعة وغالية إلا أن هذا لا يعني أنها الأفضل دائما، فهناك العديد من السيناريوهات التي تجعل شاشات LCD أفضل من OLED، بالنسبة للمبتدئين، تكون شاشات LCD أكثر إشراقا وخاصة عندما تستخدم هاتفك في الهواء الطلق، لأن تلك الشاشات توفر ألوان طبيعية وحقيقية أكثر إبهاراً مقارنة بشاشات OLED المعروفة بأن لديها مستوى تباين كبير ولون أسود دقيق مع سطوع خافت وعمر افتراضي قصير، لذلك، نوصيك عند محاولة شراء هاتف ذكي جديد، اختيار نوع الشاشة استنادا إلى تفضيلاتك وليس على أساس أيهما أكثر تكلفة.

4– نوع مساحة التخزين

تؤثر مساحة التخزين الداخلية على كل إجراء تقوم به على هاتفك، وفي حين أن معظم المشترين يلقون نظرة على حجم التخزين بالهاتف، إلا أنهم يفوتون شيء مهم وهو نوع التخزين الذي له تأثير كبير على الأداء، ويحدد نوع التخزين مدى استجابة وسرعة التطبيقات في كتابة وقراءة البيانات، وتتميز أفضل الهواتف الذكية بشريحة تخزين داخلية من نوع UFS 2.1، لكن إذا كنت تبحث عن هاتف بميزانية فتأكد من أنه يحتوي على شريحة تخزينية من نوع eMMC 5.1 على الأقل، وتستطيع الوصول لمعلومات حول نوعية شريحة التخزين بالهاتف بسهولة من خلال صفحة المنتج الرسمية أو عبر زيارة أحد مواقع الويب التي توفر معلومات حول مواصفات كل هاتف.

5– البرمجيات المثبتة مسبقا

قد يتم الإعلان عن الهاتف الذي تريد شرائه بأنه يمتلك أحدث البرمجيات والتطبيقات، ولكن الأمر ليس هكذا دائما فربما يكون مجرد خدعة إعلانية تقوم بها الشركة المصنعة للهاتف وأن تلك الشركة ليس لديها سجل حافل في موضوع التحديثات، ويضمن السجل الإيجابي في حصول هاتفك على التحديثات خلال الوقت المناسب دون الحاجة للانتظار كثيرا، اختر بعناية الشركات المصنعة للهواتف الذكية والتي تطرح التحديثات بإستمرار.

6– تقنية الـ HDR

أصبحت كاميرات معظم الهواتف الذكية مزودة بتقنية الـ HDR والتي يمكن للمستخدم العثور عليها كأحد الخيارات أثناء التصوير، وتلك التقنية يمكنها تعديل النطاق الديناميكي عند إلتقاط أي صورة حيث تختلف الإضاءة والسطوع في كل مشهد يتم تصويره بواسطة كاميرا الهاتف الذكي الخاص بك وهنا يأتي دور تقنية HDR والتي تعمل على تحسين الصور بشكل مذهل وإبراز التفاصيل بها مهما كانت ظروف الإضاءة والعتمة، لذا ابحث عن تلك التقنية وهل يدعمها الهاتف الذي تريد شراءه أم لا.

7– ميزة منع الضجيج

ما أن تصبح الهواتف الذكية أكثر ذكاء وأكثر قدرة، يتم التغاضي عن بعض الميزات الأساسية وأحدها هو المايكروفون الذي يتم تشغيله أثناء إجراء مكالمة هاتفية أو تصوير فيديو أو حتى تسجيل شيء ما ويعمل هذا المايكروفون على التقاط كافة الأصوات المحيطة بالمستخدم ومن ثم معالجتها وإلغاء وعزل الضوضاء والضجيج منها ليصل الصوت للمستخدم بشكل واضح ومسموع، ومع أن هناك شركات تقوم بإضافة هذا المايكروفون بالهواتف الخاصة بهم إلا أن البعض للأسف لا يقوم بإضافة تلك الميزة، لذا استفسر عن توفر الميكروفون بالهاتف الجديد وهل يدعم ميزة إلغاء الضجيج.

8– الشحن السريع

لا يمثل الشحن السريع ميزة هذه الأيام لأن غالبية الهواتف الذكية أصبح تمتلك تلك التقنية ولكن ما يجب أن تبحث عنه هو هل تقنية الشحن السريع بالهاتف يمكن تشغيلها بكابل خاص بالشركة المصنعة أو يمكن بأي كابل عادي تفعيلها، لأن تقنيات الشحن السريع الاحتكارية لا تعمل إلا عبر كابل ومنافذ الشركة الرسمية لذا إذا فقدت الشاحن أو الكابل الخاص بالتوصيل فيتعين عليك شراء الجهاز الأصلي والذي عادة ما يكلفك مبلغ أكثر من الجهاز العادي.

Advertisement

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.