أخبار الموبايلات

ميزات جديدة في الطريق لتطبيق الواتساب

 

لايختلف اثنان على ان تطبيق الواتساب هو الاكثر شيوعا وشعبية بين المستخدمين حول العالم دون الالتفات الى الاحصائيات والدراسات التي تهتم بهذا الشأن, متفوقا بذلك على جميع تطبيقات التواصل بما فيها التطبيق الرفيق “ماسنجر الفيسبوك”.

تعمل الفيسبوك وادارة التطبيق واتساب التابع لها على اضافة عديد المزايا ليبقى متربعا على عرش الافضلية لسنوات قادمة. ونظن انه سيبقى كذلك خصوصا ان علمنا ان مزايا جديدة مجتمعة ستصل الى التطبيق في قوادم الايام كثيرا مطلوب لكن واحدة منها قد لاتلقى ذلك القبول حيث تتجه ادارة التطبيق الى التربح منه بعرض الاعلانات التجارية المدفوعة. لكن ماقد يخفف من وقع هذا الازعاج في هذه الاضافة ان تلك الاعلانات ستظهر فقط على مربع الحالة Status.

الميزة الاولى Swipe to Reply

فكما نعلم, انك وان اردت الرد على رسالة بعينها من بين عدة رسائل في صفحة الدردشة الفردية او ضمن المجموعة , بأنك تعمل على الضغط مطولا على الرسالة ومن ثم الضغط على زر الرد العلوي كي يظهر ردط على تلك الرسالة حصرا.

الاضافة والميزة الجديدة. ستختصر عليك هذه الخطوات, ستكتفي بالضغط على الرسالة المطلوب الرد عليها وسحبها الى اليمين او اليسار بحسب لغة التطبيق, ليظهر اسفلها مربع كتابة الرد.

الميزة متوفرة حاليا على الاصدارات التجريبية Beta من التطبيق.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

الميزة الثانية Picture in Picture

الميزة متوفرة حاليا على انظمة Ios وتتوفر ايضا على النسخة التجريبية من التطبيق على منصة اندرويد.
الميزة من شأنها العمل عل تشغيل الفيديوهات دون الحاجة الى الخروج من التطبيق, حيث سيتم عرض الفيديو بنافذة عائمة تتيح لك خيار التحكم لموقعها على الشاشة وبحجمها. ومن ثم الاستمرار بمتابعة الدردشة والرد على الرسائل في نفس وقت مشاهدة الفيديو.

الميزة الثالثة دعم الملصقات Stickers

ميزة جديدة قد تتأخر قليلا في الوصول الى التطبيق, تتيح العديد من الملصقات التفاعلية الجديدة التي تضفي على عملية التراسل الكثير من الجمالية في الردود وتكسر حواجز الملل في الرد على الرسائل التي لايمكنك الرد عليها نصا.

الميزة الرابعة Ads for Status

من اسمها يتضح فعلها. وهي التي ستدر للتطبيق دخلا ماليا بعد ان انقطع هذا العائد منذ ان اصبح التطبيق بالمجان بالغاء رسم الاشتراك السنوي 99 سنت ان كنتم تذكرون.
الاعلانات ستظهر فقط في الحالة ولن تكون رسالة قهرية هنا وهناك.

Advertisement

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.