أخبار الموبايلات

شرح رسالة جوجل لدعم الناشرين في الالتزام بموافقة المستخدمين في الاتحاد الاوروبي وفق سياسة GDPR

EU User Consent Policy

يبدو اننا امام معضلة في فهم الطلاسم التي جاءت بها التعديلات على سياسة الخصوصية التي ورطنا معها السيد مارك “فيسبوك” بعد سلسلة فضائحه الاخيرة التي جعلته محل مساءلة واضطرت بسببها دول الاتحاد الاوروبي لاخذ زمام المبادرة واصدار القوانين التي تحمي مستخدمي مواقع الانترنت من عبث اصحابها.

كلنا سمعنا عن قانون الـ GDPR والمعتي بسياسة الاستخدام وخصوصية المستخدمين والتي يتوجب على كل صاحب موقع الالتزام به عند التعامل مع اي مستخدم او زائر او مشتري خدماته من دول الاتحاد الاوروبي.
وبرغم اننا لم نستوعب كثيرا الفكرة او طريقة التطبيق وهل نحن معنيين كمواقع عربية بهذه السياسة الجديدة ام لا خصوصا ان مواقعنا ناطقة باللغة العربية وليست موجهة لدول اوروبا, لكننا في المقابل ندرك ان هناك من زوار العرب المقيمين في تلك الرقعة من العالم ومن يحميهم القانون ايضا.

هؤلاء الزوار سيعملون على تصفح المواقع العربية او الشراء منها او …. ’ اي ان علينا ان نلتفت الى ماهو واجب القيام به حيال تلك الفئة التي تعنينا من سكان تلك القارة البيضاء.

ثمة خطوات على اصحاب المواقع عدم تجاهلها وضرورة القيام بها كي لايتسبب ذلك في حرمانك من منافع كان بامكانك الحصول عليها.

مانحن بصدده هنا يهم ملايين المستخدمين العرب الذي يعتمدون على جوجل كشريك اعلاني على مواقعم حيث بدأت رسالة التخصيص في لوحة التحك بالظهور للجميع والتي تقول :

To support publishers in complying with Google’s updated EU User Consent Policy, EU user consent settings are now available
دعم الناشرين في الالتزام بسياسة موافقة المستخدم في الاتحاد الأوروبي المُعدَّلة من Google، أصبحت إعدادات موافقة المستخدم في الاتحاد الأوروبي متاحة الآن

مع هاتين الرسالتين ستجد ان هناك خياران :

  • ان تقوم باجراء التعديل اللازم
  • تجاهل الامر

عند الضغط على “اجراء” سفتح صفحة جديده تعرض بعض السياسات التي يجب معرفتها, حيث ستجد:

Advertisement

الاعلانات المخصصة Personalized ads

يمكن هنا ان تستمر في عرض الإعلانات المخصصة بالإضافة إلى الاعلانات غير المخصصة Non-personalized ads لمستخدمي وزوار موقعك في المنطقة الاقتصادية الأوروبية.
وهذا هو الإعداد الذي سيتم استخدامه إلا ان قمت بتغيير هذه الاعدادات.

بهذا الاعداد الافتراضي دون تغيير , ستظهر الاعلانات المخصصة للمستخدمين والزوار من اوروبا اعتمادا على اهتماماتهم وخصائصهم الديموجرافية ومعايير أخرى تحددها جوجل.
ونظرا لعدم جواز ان يقوم مزوّدي تقنيات الاعلان بجمع البيانات الشخصية الواردة اليهم من المستخدمين في الاعلانات المخصصة واستخدامها دون علمهم . يجب عليك الاشارة بوضوح إلى جميع مزوّدي الخدمة الاعلانية فور ان تحصل على موافقة المستخدم “الزائر” بجمع البيانات الشخصية الخاصة به ومشاركتها واستخدامها لغايات تخصيص الإعلانات التي ستظهر له.

الإعلانات غير المخصصة Non-personalized ads

بالطبع ندرك ان الاعلانات المخصصة افضل واهم جدوى من تلك الغير المخصصة من حيث كل شيء بما في ذلك العائد المادي لها حيث تكون بحسب اهتمامات المستخدم.
مع هذا الاعداد ستعرض Google اعلانات غير مخصصة لجميع مستخدمي وزوار موقعك في المنطقة الاقتصادية الاوروبية.

يتم استهداف الإعلانات غير المخصصة باستخدام معلومات سياقية بدلاا من السلوك السابق للمستخدم. وعلى الرغم من أن هذه الإعلانات لا تستخدم ملفات تعريف الارتباط Cookies لتخصيص الاعلانات، فإنها تستخدم ملفات تعريف الارتباط للسماح بتحديد عدد مرات الظهور وإعداد التقارير المجمّعة للاعلانات ولمكافحة الاحتيال وإساءة الاستخدام.

وبالتالي يلزم الحصول على الموافقة على استخدام ملفات تعريف الارتباط لتلك الأغراض من المستخدمين في البلدان التي تنطبق عليها بنود ملفات تعريف الارتباط في توجيه الاتحاد الأوروبي بشأن الخصوصية الإلكترونية.

الاعلانات الغير مخصصة : ستظهر اعلانات ليست لها صلة بالمحتوى “لان الكوكيز قد تعطلت”
الاعلانات المخصصة : كما هو عمل ادسنس الحالي، اي ان الاعلانات سوف تظهر بناءا على المحتوى ونوعيتة.

وكاجراء اولي نفضل ان تترك الاعداد الافتراضي على حاله “الاعلانات المخصصة ” دون تغيير شئ لان هذا هو الجاري في ادسنس 2018 أي ان عليك تجاهل الرسالة التي وصلتك من جوجل Dismiss لكن يتوجب عليك انشاء صفحة سياسة الخصوصية وصفحة اتصل بنا في موقعك.

ماسبق ليس كل ماهو مطلوب وليس كافيا لان يكون موقعك واعلاناتك متوافقة مع السياسة الجديدة GDPR لكن خطوة اولى في الطريق الذي لابد وان ينتهي بضرورة تعديل برمجي يضيف تنويها عائما لكل زائر من الاتحاد الاروربي يفيد محتواه بان الموقع يستخدم ملفات الارتباط وينتهي التنويه بضرورة الحصول على موافقة المستخدم Accept.

في مقالات لاحقة سنعرض كيفية ضبط الموقع “ووردبريس” ليعمل على التوافقية الكاملة مع سياسة الاتحاد الاوروبي GDPR دون ان ينزعج المستخدم والزائر العربي من تلك الرسائل وسيكون العرض بحيث تظهر تلك الرسائل للزوار القادمين من اوروبا حصرا.. تابعونا.

Advertisement

مصدر google

التعليقات مغلقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة قبولاقرأ المزيد