أخبار الموبايلات

أفضل بدائل لجوجل أدسنس !

“أفضل بدائل لجوجل أدسنس” هو بمثابة كلمة بحثية يلجأ اليها اصحاب المواقع وملايين المستخدمين حول العالم “خصوصا العرب منهم” ومن لم يتمكن من الاشتراك بهذه الشبكة وتم رفض طلبه بالانضمام , او كان مشتركا وتم حظره ومنعه من جني الارباح لسبب او لآخر.

لن يكون عمليا امام هؤلاء الا اللجوء الى شبكات بديلة تقدم خدماتها الاعلانية وهي بطبيعة الحال شركات اجنبية تهتم بتسويق اعلانات زبائنها كما هو الحال مع جوجل ادسنس.

نعلم في هذا السياق كما يعلم جميع اصحاب المواقع الشروط المعقدة والصارمة التي تنتهجها جوجل مع الناشرين ولاتتوانى عن تحذيرهم مرة تلو المرة وصولا الى الغاء حساباتهم من انتهكوا سياسات النشر وهذا مانجده بغزارة على قنوات اليوتيوب مهما كان عدد متابعيها ومهما كان ارباح صاحب القناة وعمر اشتراكه بشبكة جوجل الاعلانية.

عمليا, وخلاصة القول. لاتتعب نفسك في البحث عن بدائل لجوجل ادسنس. فهي سيدة شبكة الانترنت, راق لنا الامر ام لم يرق. لابديل عنها ان كنت تريد ان تتربح من موقعك على الشبكة او قناتك. ليس من بديل يقدم ماتقدمه جوجل ادسنس, وليس من مصداقية تفوق مصداقيتهم.

لابديل عن جوجل أدسنس

متى قمت بالبحث عبر محرك جوجل عن أفضل بدائل لجوجل أدسنس ستجد الكثيرين يرشدونك الى 10 بدائل وبأن هذه الشركة افضل من تلك او ان هذه ستوافق عليك على الفور , لكنهم لايخبرونك ان اغلبها تتطلب ان يكون موقعك باللغة الانجليزية ولايخبرونك ان تلك الشبكات تشترط ان يكون معظم زورك من امريكا وكندا وبريطانيا ! ولايخبروك ان سعر النقر على الاعلان لديهم منخفض جدا.

لايخبروك حول تلك الشبكات ان تم اختبار مصداقيتها, وهل يرسلون لك الارباح في موعدها. كم سعر النقرة ؟ وكم سعر الاف ظهور؟ وما الى ذلك من تفاصيل تهمك كصاحب موقع وباحث عن مصدر يدعم نشاطك على الانترنت.

غاية تلك المواقع التي تتصدر كلمة الباحث حول أفضل بدائل لجوجل أدسنس هو الحصول على زيارة منك لموقعهم ليس الا, لايعنيهم التفاصيل التي تهمك كباحث بقدر مايعنيهم النشر لمجرد النشر.

لابديل عن جوجل ادسنس في منطقتنا العربية ولكل موقع ناطق بالعربية.

وعليه, عليك الالتزام بسياسة جوجل الاعلانية وشروط النشر الخاصة بها لتحافظ على تلك الشراكة التي بينكما دون ان تنقطع لاسباب كان يمكنك تجاوزها حفاظا على ذلك الدخل المادي الذي اعتدت عليه لسنوات او لشهور. وان تم حظرك او الغاء حسابك معهم, عليك بتكرار محاولة الحصول على حساب اعلاني جديد ولو اضطررت لانشاء موقع جديد لأجل هذه الغاية.

التعليقات مغلقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة قبولاقرأ المزيد