أطباء نفسيون : تطبيق FaceApp قد يؤدي الى الاكتئاب !

كما جرت العادة بأن نجد هنا وهناك من يدلي بدلوه في هذه الامور متى ارتأو انها تتعارض مع السلوكيات المجتمعية بحسب وجهة نظرهم. وهذا ما دعا بعض المتخصصين في علوم النفس البشرية الى ابداء الرأي بعدم الانجرار وراء خدعة تطبيق FaceApp وتحدي الشيخوخة الذي اخذ بالانتشار على مواقع التواصل الاجتماعي والذي يقدم فيه التطبيق صورة افتراضية للشخص في مرحلة الشيخوخة.

شارك بالنشر على مواقع التواصل

يقول هؤلاء المتخصصين بأن الامر قد يؤدي الى اصابة صاحب الصورة بالاكتئاب متى كانت صورته المستقبلية مغايرة تماما لما كان يأمله في الكبر والهيئة التي سيكون عليها.

ولم يتوقف الامر عند اطباء النفس بل وصل الى بعض دوائر الافتاء الى ألمحت الى حرمة استخدام التطبيق !

الغريب في الامر, ان هؤلاء “مع تقديرنا لشخوصهم” يتعاملون مع البشر بصفة الاوصياء عليهم , وكأن مستخدمي التطبيق ثلّة من القصّر الجهلة.

لايدرك هؤلاء المتخصصين ان الامر كله مجرد تجربة مسلية ليس أكثر من ذلك وان يتعرف المستخدم من خلال التطبيق على ماوصلت اليه تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي محل اهتمام ملايين البشر لما سيكون عليه نفعها في قادم الايام والاجيال اللاحقة .

وان الامر واقعا مغاير لما نراه من نتائج يخرج لنا بها هذا التطبيق وقد لايصل مستخدم التطبيق الى هذا السن من اصله.
المستخدمين على مختلف عقائدهم يدركون بالفطرة ان الاعمار بيد الله وحده وليسو في حاجة لمن يذكرهم بهذه الحقيقة.

والتطبيق بمزاياه لايتوقف عمله على “مرحلة الشيخوخة” بل فيه من الخيارات مايتيح للمستخدم تجربة ماسيكون عليه حاله اذا ماقام بقص شعره او ارتداء النظارة الطبية وما الى ذلك من حالات.

لايدرك هؤلاء ان التطبيق عمره 3 سنوات وليس وليد هذا الاسبوع وان الامر كله مجرد “هوجه مؤقتة” وسرعان ماستنتهي, لكنهم رغبوا في تسجيل حضورهم على شاشات التلفزة للحديث في اي موضوع حتى لو كان تقنيا !

Advertisement

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.