عقوبة السب عبر “الواتس آب”500 ألف ريال واعادة التغريدة مشاركة فيها

يعد “الواتس اب “تطبيق المراسلات الفورية الذي يمنح مستخدميه إمكانية التواصل السلس عبر الرسائل النصية والصور والمقاطع، كما انتشر من خلاله إنشاء الجروبات التي تشمل مئات الأصدقاء في وقت واحد لتبادل الآراء والمناقشات والمجادلات التي قد تصل في الكثير من الأحيان إلى التطاول بالسب والقذف.

وقد يعتبر مستخدمو ذلك الأسلوب أنه في مأمن من المحاسبة القضائية على تعديه على الآخرين بالألفاظ النابية، في حين أكد المحامي والمستشار القانوني خالد أبو راشد على أنّ الشخص الذي يسب ويشتم عن طريق برامج التواصل الاجتماعي تصل عقوبته إلى السجن لمدة عام و500 ألف ريال غرامة، مشيراً إلى وجود العديد من الشكاوى التي قدُمت بسبب الشتم والسب عبر “واتساب”.

مبينًا أنّ نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية لم يستثنِ تطبيق “واتساب” من العقوبات المتعلقة بالجرائم المنصوص عليها فيه، موضحًا أنّ النظام كذلك لم يحدد برامج معينة، وعمّم الحكم على كل البرامج والمواقع التي يتم التعامل بها عن طريق الشبكة المعلوماتية بما في ذلك اعادة التغريدة.

وفي حالة تعرض أحد المستخدمين للضرر بسبب ذلك بإمكانه القيام بشكوى من خلال تصوير الإساءة التي يريد الشخص الإبلاغ عنها وصورة البطاقة، وتقديمها من خلال تطبيقات تتبع لوزارة الداخلية .

يشار إلى أنه أعلن مؤخرًا عن وصول عدد مستخدمي خدمة التراسل الفوري الشهيرة “واتساب” إلى نحو 900 مليون مستخدم.

المصدر

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.