صفحات الانترنت المسرّعة AMP خدمة جديدة من جوجل

في سابق الايام ربما لم تكن لتجد الرمز الذي بدأ يظهر في نتائج البحث على هاتفك الجوال الى جانب تلك القائمة, وهو الرمز الدائري كما في الصورة التالية:

Screenshot 20161004 105656 صفحات الانترنت المسرّعة AMP خدمة جديدة من جوجل

فقد بدأت جوجل مشروعها هذا لصفحات الانترنت المسرعة منذ بدايات هذا العام لكنها عمليا قد اطلقت له العنان قبل ايام معدودات والغاية منه كما هو معلوم تسريع عملية تصفح المستخدم للمواقع والاخبار محل بحثه عبر محرك البحث جوجل ومن خلال هاتفه الجوال حصريا.
ستعمل هذه التقنية التي تحمل الاسم المختصر AMP والتي تعني Accelerated Mobile Pages اي ان الصفحة التي تحمل هذا الرمز سيتم عرضها بأعلى سرعة توفرها شبكة الانترنت ومن خلال خوادم شركة جوجل نفسها, حيث يتم تطويع محتوى الصفحة لتصل الى اقل حجم ممكن بخلوها من البرمجيات التي تثقل عملها وملفات الجافا التي تبطيء عملية تحميلها.

مع صفحات AMP وعند الضغط على اية نتيجة بحث تحمل هذا الرمز سيتم عرض الصفحة بشكل لم تكن لتعرفه من قبل ودون انتظار لشريط التحميل العلوي الذي عرفته ببطئه عند محالوته جلب كامل مكونات الصفحة المطلوبة من موقعها الرسمي.
مع خدمة جوجل الجديدة ستعرض الصفحة بأكملها دون نقصان في المحتوى لتعرض لك ماكنت تبحث عنه باقصر وقت وباقل كمية بيانات ممكنة.

المواقع على الشبكة ماتزال تعمل على تطويع نفسها لتتوافق مع تقنية AMP الخاصة بجوجل لتوفير نسختين من المنشورات والاخبار التي تعرضها, نسخة رئيسية ونسخة اخرى مخففة ومسرعة خاصة بجوجل ومحرك بحثه لتسهيل الامر على المستخدمين عبر الموبايل للوصول الى المحتوى بالسرعة اللازمة.

اقرأ ايضا :   طريقة تشغيل السوق الامريكي على هواتف اندرويد

بدورنا في عربي تك كنا سباقون في اضافة هذه الميزة الى الموقع حيث يدعم تلك التقنية وهذه السرعة في العرض اذا ماتم الوصول الى المحتوى من خلال جوجل.

لتوضيح الفروقات بين الصفحة الافتراضية والصفحة المسرّعة

amp1 min صفحات الانترنت المسرّعة AMP خدمة جديدة من جوجل

وفق ذلك, فان جوجل لاتعمل منفردة على تسريع عمل الصفحات انما لاصحاب المواقع الدور الرئيس بتهيئة صفحاتهم لتعمل بهذه التقنية AMP اضافة الى التقنية التقليدية في العرض. ليأتي دور جوجل باختبار توافق محتوى هذا الموقع او ذلك مع سياستها في النشر وتوافق الصفحات الجديدة مع تقنية AMP.

قد يهمك قراءة

التعليقات مغلقة.