التصفح بالوضع الليلي يزعج العين ويربك الابصار

سيصادفك خبر هنا او مقال هناك يشير عليك بأهمية تصفح الانترنت بالوضع الليلي “الاسود” لاجل راحة عينيك وهي تلك الخصائص او بعض المزايا التي تأتي مع متصفحات الهاتف الجوال او عبر اضافاته هناك او الاضافات التي تتوفر على متجر التطبيقات والاضافات.

الحجة في الترويج لهذه الميزة “ان صح ان نسميها ميزة” هي لتقليل وهج اللون الابيض المنبعث من شاشة الكمبيوتر او الهاتف الجوال وأثره الضار على العين وشبكيتها.
حقيقة الامر, ان اللون الابيض شديد السطوع لاشك بانه مزعج ومربك للعين ولمن هم في مثل حالتي مع “الشقيقة” التي يستفزها هذا الوهج وشدة السطوع, لكن , الحل بأي حال من الاحوال لايكون بقلب الآية واللجوء الى اللون الاسود كبديل عن اللون الابيض.

بالتجربة العملية للون الاسود كلون افتراضي كانت النتائج عكسية تماما, فبعد تصفحك للانترنت والصفحات بهذا اللون, ستلاحظ مدى الازعاج الذي يسببه اللون الاسود لعينيك حيث ستبقى الصورة محفوظة بشبكية العين حتى بعد ابتعاد النظر عن الشاشة. ستبقى الصورة عالقة بشكل بشع !

الحل المنطقي لتقليل وهج اللون الابيض هو ضبط شاشة الهاتف او شاشة الكمبيوتر لتقليل هذا الوهج ليس الا. ولاننصحك بأي حال ان تعمل على تجربة اللون الاسود او كل مايسمى بالوضع الليلي.

لانقول ماسبق الزاما , بل يمكنك مشاركتنا تجربتك, اعمل على تحميل الاضافة Deluminate من متجر اضافات المتصفح كروم واذكر لنا تجربتك معها.

Deluminate

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.