اختبار أولي لقدرة الهاتف نوت 7 على تحمل الصدمات

قام احد المهتمين بالشأن التقني عبر قناته على اليوتيوب باجراء اول فيديو مصور لقدرة الهاتف الجديد “نوت 7” على تحمل الصدمات عند سقوطه ارضا.

هذه الجملة من الاختبارات التي سنراها في قوادم الايام حول قدرة الهاتف التصنيعة من حيث متانة شاشة الهاتف “جوريلا جلاس 5” والاطار الخارجي الذي يفترض انه الاكثر تعرضا للصدمات والجهة الخلفية للهاتف وهي الاكثر احتكاكا.

الجدير بالذكر ان نتائج ماسنراه هنا لايمثل مقياسا عاما حول قوة الهاتف ومتانة الشاشة التي تحملت عملية السقوط في هذه المرة وبهذه الطريقة وتلك الظروف دون ان تتهشم او يبدو عليها اية اضرار, في حين كان الضرر واضحا على الطار الخارجي.

اذكر اني استخدمت مطرقة يمكن لها ان تهدم حائطا وضربت بها زجاج باب السيارة الخلفي الصغير 10 ضربات موجعات كي اتمكن من فتحها بعد فقدان المفاتيح دون ان اتمكن من تهشيمه, في حين ان ضربة واحدة بالمطرقة تصدر لها ابني الاصغر كادت ان تطيح بالزجاج الخلفي وليس زجاج الباب المثلث فحسب.
يبدو ان الاختبار الحقيقي لاي هاتف جديد وقدرته على الصمود لابد وان يقوم به طفل صغير ليكون للاختبار مصداقيته !

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.